إثيوبيا تُعلن عن خطّتها لإحياء السياحة المحليّة

الثلاثاء ٠٣ نوفمبر - ٢٠٢٠

قامت وزارة الثقافة والسياحة الإثيوبيّة بالإعلان عن الأنشطة الشاملة التي تم وضعها موضع التنفيذ من أجل تحفيز قطاع السياحة.

ad
أديس أبابا- عاصمة إثيوبيا

فقد قدّمت الحكومة للجهات الفاعلة في مجال السياحة فرصًا لمساعدتهم في الحصول على قرض من البنوك بسعر فائدة منخفض. كما قدّمت الحكومة مبلغ 3.3 مليار بر لجمعية مشغلي الفنادق والرحلات خلال الأشهر الستة الماضية.

وتقوم وزارة الثقافة والسياحة أيضًا بتنفيذ الخطوات الأوليّة لفتح القطاع أمام السيّاح الأجانب بعد أن رفعت حكومة إثيوبيا حالة الطوارئ منذ أوائل سبتمبر. كما قامت الوزارة بتطوير بروتوكول للمساعدة في تنظيم أنشطة المرشدين السياحيّين والسيّاح عند زيارة الفنادق والوجهات السياحيّة.

إجراءات وقائيّة وخطوات تجهيزيّة لاستقبال السيّاح!

ناقشت الوزارة مجموعة من الأفكار مع المرشدين السياحيّين وأصحاب الفنادق من أجل خلق الوعي حول الإجراءات الوقائية لمواجهة انتشار فيروس كورونا. وخلال النّقاش، تمّ التركيز على أهميّة الاستخدام الصحيح للكمامة وتطبيق التباعد الاجتماعي والاستخدام المناسب لمواد الفنادق.

كما ذكرت الوزارة  أن الوجهات السياحيّة تقوم بتجهيز نفسها لاستقبال السيّاح. وذلك من خلال تعقيم المنشآت وتدريب المرشدين السياحيّين والموظفين على كيفية استقبال السيّاح وفقًا للبروتوكول المُتّبع.  وكشفت الوزارة عن الوجهات الجديدة التي أصبحت جاهزة لاستقبال السيّاح مثل منتزه إنتوتو ومتنزه الوحدة والمشروع الجديد على ضفاف نهر أديس أبابا.

وأكّدت الوزارة على ضرورة تطبيق البروتوكول من قِبل المرشدين السياحيين خلال رحلاتهم مع السيّاح. ويعود ذلك إلى أهميّة دورهم في عكس صورة إيجابيّة عن البلاد. ووفقّا لتصريح الوزارة، فإنّ الحكومة ستحرص على متابعة تنفيذ البروتوكول والمعايير السياحيّة الجديدة لضمان تطبيقهم كما يجب.

التزموا دائمًا باجراءات الوقاية والسلامة لحماية أنفسكم، وشكرًا للمتابعة.

Like Reaction
Like Reaction
Like Reaction
Like Reaction
Like Reaction

مقالات أخرى قد تعجبكم

أكثر المقالات قراءة على الموقع