إقتراحٌ لمنح شهادات امتياز لمن تلقّى لقاح كورونا...إليكم التفاصيل

شاركوا المقال

أصدرت القارّة الأوروبيّة، إقتراحاً لمنح شهادات لمن تلقّح ضدّ كورونا. الشهادة بمثابة خطوة مهمة لإعادة الحركة في الاتحاد الأوروبي.

أصدرت القارّة الأوروبيّة، إقتراحاً لمنح شهادات امتياز خاصة لأولئك الذين تم تلقيحهم ضدّ فيروس كورونا في أوروبا.

شهادات امتياز لمن تلقّى لقاح ضدّ فيروس كورونا
شهادات امتياز لمن تلقّى لقاح ضدّ فيروس كورونا

قادة الاتحاد الأوروبي يتحضّرون لاجتماعٍ افتراضي. سيناقش فيه تقديم "شهادة تطعيم". هذه الشهادة تسمح لحامليها بالسفر بحرية.

بين التأييد والمعارضة

قال مسؤول في الاتحاد الأوروبي إن الاقتراح يحظى بتأييد متزايد. بينما حذر دبلوماسي آخر من معارضة من قبل الحكومات الأخرى، وأي قيود على حرية التنقل قد تكون غير قانونية.  اكتسب اقتراح تقديم الشهادة زخمًا، بعد أن طلب رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس ذلك رسميًا برسالة إلى رئيسة المفوضية الأوروبية. وقالت المفوضية، أنها تجري مشاورات مع العواصم الوطنية للكتلة حول فكرة شهادات التطعيم كجزء من الجهود المبذولة لإبقاء الحدود الداخلية مفتوحة.

هل البلدان ستعترف بالشهادة؟

قال ستيفان دي كيرسمايك ، المتحدث باسم النقل والصحة باللجنة، "نجري مناقشات نشطة مع الدول الأعضاء بشأن الاعتراف بشهادات التطعيم ، مثلما نعمل على التعرف على الاختبارات". ويضيف أن الشهادات خطوة مهمة لإعادة حرية الحركة في الاتحاد الأوروبي." سيطلب القادة أيضًا من السلطة التنفيذية اتخاذ إجراءات لتسريع التطعيمات. وبدأ العمل على تطبيقات يمكنها تخزين المعلومات الصحية. مثل نتائج الاختبار أو حالة التطعيم أو إثبات الإصابة بكورونا، واستخدامها من قبل شركات الطيران. ذلك لتسريع العبور بناءً على السياسات التي تختلف حسب البلد.

شكراً لمتابعتكم الدّائمة، على أمل أن تعود الأوضاع الصحيّة إلى ما كانت عليه بعد انقضاء الفيروس.

شاركوا المقال

كيف وجدتم مقالنا؟


أكثر المقالات قراءة