الاتحاد الأوروبي يرفع تدريجياً قيود السفر عن سبع دول...ما هي؟

شاركوا المقال

قامت دول الاتحاد الأوروبي التي أغلقت حدودها في مارس بسبب فيروس كورونا بتحديث قائمة البلدان التي تم فيها رفع قيود السفر.

قامت دول الاتحاد الأوروبي التي أغلقت حدودها في مارس بسبب فيروس كورونا بتحديث قائمة البلدان التي تم فيها رفع قيود السفر. أصدر المجلس الأوروبي نسخة نهائية من قائمة الدول "الموصى بها" لرفع قيود السفر.

وفقًا للقائمة التي تمّ تعديلها، سبع دول رُفعت قيود السفر عنها بناءً على تراجع خطورتها من حيث الإصابات بفيروس كورونا.

الحدود الخارجية مفتوحة لهذه البلدان فقط

سيتم فتح الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي تدريجياً لهذه البلدان السّبعة وهي: أستراليا، اليابان، نيوزيلندا، رواندا، سنغافورة، كوريا الجنوبية وتايلاند. كما سيفتح الاتحاد الأوروبي الحدود أيضًا أمام الصين، إذا منحت دول الاتحاد الأوروبي تصاريح سفر لمواطنيها.

كورونا مستمرّة...وقيود سفر إضافيّة

ستستمر قيود السفر التي يفرضها الاتحاد الأوروبي على جميع البلدان غير المدرجة في القائمة. سيتم أيضًا فرض قيود السفر على المملكة المتحدة. إذ أنّ المملكة المتحدة غير مدرجة على القائمة، إضافةً أنّها غادرت الاتحاد الأوروبي رسميًا. فرض الاتحاد الأوروبي قيودًا على السفر غير الإلزامي وخاصّة السّياحة وتمضية فرص الأعياد إلى الدول الأعضاء البالغ عددها 27 دولة. إضافةً أنّ الاتحاد الأوروبي فرض قيودًا على السفر غير الإلزامي إلى أيسلندا، ليختنشتاين، النرويج وسويسرا، والتي تعد جزءًا من منطقة شنغن.

جائحة كورونا أودت بحياة أكثر من 1.65 مليون شخص في 191 دولة ومنطقة منذ اكتشاف الفيروس لأول مرة في ووهان بالصين في ديسمبر من العام الماضي. تم الإبلاغ عن أكثر من 74.8 مليون حالة في جميع أنحاء العالم وأكثر من 42.2 مليون حالة شفاء، وفقًا للأرقام التي جمعتها جامعة جونز هوبكنز. في حين أن الولايات المتحدة والهند والبرازيل لا تزال هي الأكثر تضرراً من حيث عدد الحالات. فإن أوروبا في قبضة موجة ثانية مدمرة من الإصابات.

شكراً لمتابعتكم الدّائمة.

شاركوا المقال

كيف وجدتم مقالنا؟


أكثر المقالات قراءة