هامبورغ: البديل المناسب للندن بحسب منصة إقراض الرهن العقاري الألمانية

السبت ١٩ ديسمبر - ٢٠٢٠

قامت منصة إقراض الرهن العقاري الألمانية، بالتحقيق في أفضل المدن عبر ألمانيا لجيل الألفية والعائلات الشابة من الخارج. فكانت هامبورغ واحدة من أفضل المدن في ألمانيا.

هامبورغ البديل المناسب للندن
هامبورغ البديل المناسب للندن

إن نتائج هذه الدراسة تكشف عن هامبورغ المدينة التي تدمج القديمة مع الجديدة والصناعية والرقمية. تعمل مع اللعب كبديل مثير للمهنيين الشباب الذين يتطلعون إلى الهروب من وطأة العاصمة البريطانية.

هامبورغ واحدة من أفضل المدن في ألمانيا للوافدين

حللت الدراسة 27 عاملاً عبر سبع فئات: العمل، الأسرة، الدراسة، فن الطهي، الحياة الليلية، الثقافة، الرياضة والاتصال لتكشف عن هامبورغ كواحدة من أفضل المدن في ألمانيا للوافدين. مع فرص العمل الممتازة والكثير من وسائل الراحة، تعد هامبورغ بديلاً جذابًا للندن. يتوّج حدث "الذوق البريطاني" السنوي في هامبورغ، المتوج بـ "أكثر مدينة بريطانية خارج بريطانيا". يضم معارض على الطراز البريطاني وعروض السيارات الكلاسيكية وحتى حفلة موسيقية في الهواء الطلق. مما يساعد الرعاة السابقين على الشعور وكأنهم في منازلهم. تهدف هذه الدراسة إلى إعطاء تفصيل لكل منطقة في هامبورغ لمساعدة الوافدين الجدد على تحديد المنطقة الأكثر ملاءمة لحياتهم الجديدة. يقول توماس بيترز، الرئيس التنفيذي لمجموعة إقراض الرهن العقاري الألمانية.

هامبورغ مدينة الشباب

تتكون هامبورغ من سبع مناطق، لكل منها وسائل الراحة والترفيه والذوق الخاص بها. يكشف جدول البيانات التالي عن عينة لما تقدمه كل منطقة. مع وجود سبع مناطق فقط مقارنة بـ 33 منطقة في لندن، فإن التنقل في هامبورغ أسهل مما قد يتوقعه المرء. تعتبر مناطق هامبورغ، ميتي وألتونا مثالية للطلاب والشباب، حيث تضم 124 ناديًا ليليًا و56 مسارحًا؛ بينما تفتخر بالعديد من المدارس ودور الحضانة للعائلات الشابة.

نرجوا ان تكونوا قد استمتعتم بالخبر. شكراً للمتابعة.

مقالات أخرى قد تعجبكم

أكثر المقالات قراءة على الموقع