منتزه إيتشوا يجذب السيّاح المحلّيين ويساهم في إنعاش السياحة المحليّة في ناميبيا

الأحد ٢٢ نوفمبر - ٢٠٢٠

على الرغم من الآثار السلبيّة الناجمة عن جائحة كورونا، تمكّن منتزه إيتوشا الوطني من إنعاش السياحة المحليّة في ناميبيا. فقد أشارت التقارير إلى أن عدد السكان المحليين الذين يزورون المنتزه يفوق عدد السيّاح الدوليين.

تُعتبر إيتوشا واحدة من أكبر المنتزهات الوطنية في إفريقيا وأقدمها كما أنّها الوجهة السياحية الرئيسية في ناميبيا. ومع ذلك، تضرّرت السياحة المحلية بشدة جرّاء تفشّي الوباء وأدّى ذلك إلى فقدان العديد من المواطنين للوظائف والدخل.

namibia park
مشهد للحيوانات في منتزه إيتوشا الوطني أثناء غروب الشمس.

زيادة عدد السياح المحليين في عطلة نهاية الأسبوع

قال نائب مدير منتزه إيتوشا الوطني مارتن كاسوانا أن أثناء الإغلاق كان منتزه إيتوشا مغلقًا أيضًا. وأضاف أنه عندما تمّ تخفيف القيود، حصل الكثير من التحسن في دخول السياح الذي كان معظمهم من السياح المحليين. وصرّح أنهم لا يزالون يواجهون تحدّيات بالنسبة لأعداد السياح الدوليين.

 كما أوضح كاسوانا أن عدد الزوّار يصل إلى أعلى نسبة له فقط خلال عطلات نهاية الأسبوع. وعزا الزيادة في عدد السياح المحليين لمنتزه إيتوشا إلى انخفاض أسعار الإقامة في منتجعات الحياة البرية الناميبيّة (NWR).

ميّزات منتزه إيتوشا الوطني

تجذب إيتوشا السياح الدوليين لأنها تمكّنهم من رؤية وحيد القرن الأسوَد والفيلة والأُسود في الليل. وتشتمل مناطق الجذب السياحي الأخرى على مشاهدة الألعاب ومشاهدة الطيور والتصوير الفوتوغرافي.

منتزه إيتوشا هو موطن لـ 114 نوعًا من الثدييات وأكثر من 400 نوع من الطيور وعشرات الزواحف  وبعض أنواع الأسماك. تمكّن منتزه إيتوشا من الحفاظ على وحيد القرن الأسود وإعادة وحيد القرن الأبيض أيضًا. كما لعب المنتزه دورًا رئيسيًا في استعادة الإمبالا المستوطنة ذات الوجه الأسود.

نأمل أن ينال المقال إعجابكم. تابعونا لقراءة المزيد من أخبار السفر.

Like Reaction
Like Reaction
Like Reaction
Like Reaction
Like Reaction

مقالات أخرى قد تعجبكم

أكثر المقالات قراءة على الموقع