الشركة النرويجية للطيران لإغلاق خدمة المسافات الطويلة...والسبب؟

الخميس ١٤ يناير - ٢٠٢١

ستنهي شركة الخطوط الجوية النرويجية عملياتها لمسافات طويلة في محاولة للبقاء على قيد الحياة. إذ أعلنت شركة الطيران، أنها ستتخلى عن قطاع المسافات الطويلة من عملياتها، وتعود فقط إلى شبكة المسافات القصيرة التي سمحت لها بالنمو.

الشركة النرويجية للطيران تغلق خدمة المسافات الطويلة
الشركة النرويجية للطيران تغلق خدمة المسافات الطويلة

أعادت النرويجية إطلاق بعض خدمات المسافات القصيرة في عام 2020. ومع ذلك كانت تخطط لإبقاء الرحلات الطويلة حتى منتصف عام 2021 على الأقل. لكنّها استبدلت هذه الخطّة بقرار التخلص تمامًا من عملياتها طويلة المدى. بعدما كان المستقبل المالي لشركة الطيران غير مؤكد. وتفاقمت المشكلة بسبب فيروس كورونا الذي أوقف السفر الجوي إلى حد كبير حول العالم.

عمليات قصيرة المدى...والهدف جذب المستثمرين

قالت شركة الخطوط الجوية النرويجية أنها تخطط لخدمة دول الشمال والوجهات الأوروبية الرئيسية باستخدام حوالي 50 من طائراتها في عام 2021. وتخطط لزيادة هذه العملية قصيرة المدى إلى 70 طائرة في عام 2022.

قال جاكوب شرام، الرئيس التنفيذي للشركة النرويجيّة للطيران: "لطالما كانت شبكتنا قصيرة المدى هي العمود الفقري للنرويجية وستشكل الأساس لنموذج أعمال مرن في المستقبل". وأضاف شرام "من خلال تركيز عملياتنا على شبكة قصيرة المدى، فإننا نهدف إلى جذب المستثمرين الحاليين والجدد. كما نهدف إلى خدمة عملائنا ودعم البنية التحتية وصناعة السفر في النرويج وعبر بلدان الشمال الأوروبي وأوروبا".

شكراً لمتابعتكم الدّائمة، على أمل أن يستعيد السفر الجوي عافيته بعد انقضاء الفيروس.

مقالات أخرى قد تعجبكم

أكثر المقالات قراءة على الموقع