تايلاند تفتح أبوابها مجدداً أمام سيّاح الشرق الأوسط لفترة طويلة

الثلاثاء ٢٤ نوفمبر - ٢٠٢٠

أعلنت هيئة السياحة في تايلاند عن إعادة فتح حدودها أمام المسافرين من الشرق الأوسط مع فرض كافة التدابير الوقائيّة.

يدخل السيّاح إلى تايلاند من خلال حصولهم على التأشيرة السياحية التي تسمح لهم زيارة تايلاند لمدة تصل إلى 60 يومًا. وتهدف هذه الخطوة إلى إحياء السياحة الدولية في تايلاند بعد إطلاقها الناجح للسفر الداخلي. بالإضافة إلى تأشيرة السياحية الطويلة التي كان تم إطلاقها مؤخرًا.

سلامتكم أوّلاً...

قال مدير هيئة السياحة في تايلاند: "بعد اتخاذ كافة الاحتياطات اللازمة للتخفيف من حدة الوباء، نحن مستعدون أخيراً لاستقبال الزوار من الشرق الأوسط. ومع الدعم الثابت من شركائنا من القطاعين العام والخاص، نعتقد أننا رفعنا معايير السياحة في البلاد، مع الحفاظ على صحة وسلامة زوارنا".

تدابير ومراقبة في المرصاد!

تتيح هذه التأشيرة للمواطنين والمقيمين في الشرق الأوسط زيارة تايلاند بغرض السياحة. ويجب أن يلتزم السيّاح بتدابير الوقاية في البلاد. ويشمل ذلك الخضوع لحجر صحي لمدة 14 يوماً عند الوصول. كما عقد تأمين طبي وبيان إثبات دخل في الأشهر الستة الأخيرة ما يعادل 16,336 دولار.

كما يتوّجب على السيّاح حصولهم على وثيقة تأمين طبي تغطي ما لا يقل عن 100,000 دولار للعلاج المحتمل للفيروس. وهي من بين الوثائق الرسمية المطلوبة من الزوار الذين يخططون لزيارة تايلاند. بعد الانتهاء من الحجر الصحي لمدة 14 يوماً مع نتيجة اختبار سلبيّة، يمكنهم إستئناف رحلتهم.

شكراً للقراءة، تابعونا دائماً للإطلاع على أحدث الأخبار حول العالم!

مقالات أخرى قد تعجبكم

أكثر المقالات قراءة على الموقع