جمهورية الدومينيكان تدخل تقنية حديثة للمساعدة في مكافحة انتشار كورونا

الأحد ٢٩ نوفمبر - ٢٠٢٠

تتحرك جمهورية الدومينيكان للمساعدة في الحد من انتشار فيروس كورونا عبر مبادرة رقمية جديدة.

التقنية الرقمية في جمهورية الدومينيكان
التقنية الرقمية في جمهورية الدومينيكان

ستقبل السلطات كِلا النوعين من التسجيلات لدخول البلاد بين 29 نوفمبر و 31 ديسمبر. سواء التسجيل الحالي من خلال النماذج المادية، والتسجيل الجديد من خلال النظام الرقمي. سيكون استخدام النماذج الرقمية إلزاميًا اعتبارًا من 1 يناير 2021.

ما هي ميزات النظام الرقمي المتّبع؟

يتم اعتماد النظام الإلكتروني الذي يوفر نسخًا رقمية من صحة المسافر التي تعتبر اولوية. بالاضافة الى اظهار الاقرارات الجمركية واستمارات الصعود إلى الطائرة من قبل الدولة الكاريبية. سيُطلب من جميع الركاب ملء النماذج وتقديمها من خلال بوابة رقمية إلكترونية. يقدم السياح تلك النماذج قبل وصولهم إلى الدولة أو عند وصولهم إليها. ثم يتلقون رمز "كيو آر" ليتّم مسحه ضوئيًا من قبل السلطات في ميناء الدخول أو من قبل شركات الطيران. كما ستوفر المطارات خدمة الإنترنت المجانية للسماح للركاب بخيار ملء استماراتهم عند الوصول.

ما دور وزارة السياحة في تنفيذ البروتوكول الرقمي؟

أنشأت وزارة السياحة في جمهورية الدومينيكان دروسًا بالفيديو مع إرشادات حول كيفية إكمال النماذج بالإضافة إلى قائمة بالأسئلة الشائعة. قال وزير السياحة ديفيد كولادو:" يأتي تنفيذ نموذج تسجيل رقمي واحد لدخول ومغادرة البلاد نتيجة للتعاون بين مختلف الجهات الحكومية. اكّد ايضاً ان الهدف الاساسي هو تسهيل عملية الهجرة وتحسينها".

كما اضاف الوزير:" انّه من خلال ايجاد عدّة أشكال في نموذج واحد واستخدام تقنية عدم التلامس ستجعل النموذج اكثر فعالية. كما سيسمح للسلطات الدومينيكية بالوصول إلى المعلومات في الوقت الفعلي عن وصول ومغادرة السّياح إلى بلدنا".

في ظلّ جائحة كورونا، يجب ان تكون سلامة وصحّة السّياح اولوية لدى الجميع. شكراً للمتابعة.

مقالات أخرى قد تعجبكم

أكثر المقالات قراءة على الموقع