فلنُسافر إلى جبل مُلوّن في كاليفورنيا بَناه رجلٌ ذو قلبٍ مليئ بالإيمان

شاركوا المقال

هل أنتم مُطلعون على جميع المعالم الدينية الشهيرة في العالم؟ نعتقد أنّكم فَوّتُم واحدًا! فجَبل الخلاص في أميركا هو وجهة للعبادة فريدة من نوعها!

يرتبطُ ذِكْرُ صَحارى العَالم بالرّمال والشّمس وانعدام الحياة، ولكنّكُم اليوم على موعد مع جبلٍ صحراويّ ملوّن كَقوس قُزَح يَكسر هذه القاعدة النمطيّة بجدارة...

في عالمٍ مليئ بالمادّيّات والتكنولوجيا والسُّرعة، دائمًا ما يبحثُ النّاس في داخِلِهم عن بعض السّكينة والهُدوء. وكم هُم كثيرون الّذين يجدون هذه الأحاسيس في الصّلاة والعبادة والتأمّل.

انطلاقًا من بحث النّاس الأزليّ عن الطّمأنينة، سنُعرّفكم اليومَ على جبل فنّيّ وسط الصّحراء في كاليفورنيا، يُدعى "جبل الخلاص" Salvation Mountain الّذي يُعطى زائريه هبَتَيْ الفنّ والإيمان معًا.

جبل الخلاص
جبل الخلاص

ما هو "جبل الخلاص"؟

إنّ "جبل الخلاص" هو عملٌ فنّي مُلوّن من صُنع الإنسان، وهو بمثابة لوحة ضخمة تجمعُ بين الفنون الشّعبيّة والإيمان المسيحيّ وعناصر الطّبيعيّة المرسومة بِعِناية.

يقعُ جبل الخلاص "الصّديق للبيئة" وسط صحراء قاحلة في ولاية كاليفورنيا الأمريكيّة، وقد رُسم باستعمال مِئات الآلاف من علَبِ الطّلاء المجّانيّة والمَواد المُختلفة!

يبلغُ ارتفاع جبل الخلاص حوالى 15 مترًا ويمتدّ على عرضِ 45 مترٍ تقريبًا. كما يُعدّ مكانًا دينيًّا بامتياز، إذ أنّه يُجسّد رحلة تفاني شخصٍ يُأمن بالمسيح ويُريد  نقل رسالته إلى العالم.

جبل الخلاص في ولاية كاليفورنيا
جبل الخلاص في ولاية كاليفورنيا

ممَّ صُنع "جبل الخلاص"؟

إذا وقَفتُم مُقابل هذا الجبل الجميل، ستسحرُ عيونُكم كثرة الألوان وتناسُقُها، وقد اتّخذَت أشكال بُقعٍ كبيرة مُترامية في أرجاء الجَبل.

تُزيّن الجبل أيضًا تصاميمُ تُشبه الشّلالات والغابات، إضافة إلى رُسومات يدويّة على شكل أزهار مُتعدّدة الألوان وطيور زرقاء وشمس وأشجار وأغصان.

يتوسّط الجبلَ قلبٌ أحمر كبير كُتب بداخلِه كلمات مُقتبسة من الإنجيل المُقدّس، ما أضفى على الجبل هويّة دينيّة جاذبة للسُيّاح الرّاغبين في الصّلاة والتّأمُّل.

عدا عن الصّليب المُتَمركز في الأعلى، تُوّج الجَبل بعبارة لافتة بالإنكليزيّة هي: "God is Love" أي "الرّبّ هو الحُبّ".

وإذا تساءلتُم ممّ صُنعَت مُكوّنات "جبل الخلاص"، فالإجابة بِبَساطة: "كُلّ شيء"!

فبِحَسَت التّقديرات، استُخدِمَت أكثرُ من مئة ألف عُلبة طلاء لرَسم الأشكال وتلوين المَواد، تبرّع بها وجمعَها الكثير من المُساهِمين.

كما استُخدِمَت عناصرُ أخرى كمَعجون النّوافذ والطّين والقشّ، والكثير من الإطارات والخُردة المُستعملة التي نظنّ أنّها بلا فائدة.

فما هو منبعُ هذه الفكرة الغريبة؟ ومن عَمِل على تنفيذِها؟ تابعوا المُطالعة وسنُخبرُكُم بالإجابات الشّافية.

عمل فنّي للجُملة الشّهيرة الرب هو الحُب
عمل فنّي للجُملة الشّهيرة الرب هو الحُب

وَراء هذه التُحفة... رجلٌ واحد!

يقفُ وراء تصميم هذا الجبل العَظيم رجلٌ مُتواضِعٌ يُدعى "ليونارد نايت".

كانَ "ليونارد" رَجُلًا عاديًّا بعيدًا عن الدّين، ولكنّ مُجريات حياتِه دَفعته باتّجاه اكتشافِ الإيمان القابع في داخِلِه، فَعَزَم على تجسيد هذه الأفكار ومُشارَكَتِها مع العالَم.

فكّرَ "ليونارد" أوّلًا بصُنعِ منطاد هواءِ ساخِن يحمِلُ كلمات المَسيح، ولكنّ مُحاولتَهُ هذه باءَت بالفَشَل عدّة مرّات لأسباب تقنيّة.

قرّر "ليونارد" عَدَم الاستسلام. ومع الأيّام، زار الصّحراء الواسعة، فاعتقَد أنّ مُرتفعاتها هي المكان الأمثل لتصميم "جبل الخلاص"، وأبصَرت هذه الفكرة النّور عام 1984. 

انتقل "ليونارد" للعيش في ذلك المكان، وشرَع بتنفيذ فكرَتِه بتفانٍ على مدى 25 عامًا. وقضى أيّامَه في البِناء والرّسم والتّرحيب بالزُوّار والمُؤمِنين.

الأشكال والمواد المُلوّنة في جبل الخلاص
الأشكال والمواد المُلوّنة في جبل الخلاص

جبلٌ عظيم ولكن بِرِسائلَ بسيطة

إنّ جَبَل الخلاص أكثر من مُجرّد تلّ للفنون الشّعبية، إذ يرى "ليونارد"، كما الكثير من السُيّاح، أنّ هذا الجَبل يجمل رسالة الرّب للنّاس بعَدَم الاستسلام ومُواصلة المُحاولة حتّى النّجاح.

والأهمّ من ذلك هو نشر "ليونارد" هدفَه الجوهريّ وراء تنفيذ مشروع جَبل الخلاص، ألا وهوَ تعميم رسالة الحبّ الإلهيّ لجميع البشر، فبِحَسب تُحفة "ليونارد" الّتي رسَمَها على الجبل: "الرّب هو الحُبّ"!

كلمات تدلّ على الحب في جبل الخلاص
كلمات تدلّ على الحب في جبل الخلاص

وُجهة فنّية للسُيّاح والمُخلِصين

يُسافر السُيّاح من كافّة الولايات والبِلاد لزيارة الجبل. ففي هذا الموقع، يُمكنكُم أن تحظوْا بتجربة رائعة مليئة بالتّصوير من جهة وبالصّلاة والتّأمل بعيدًا عن دُور العبادة المُتعارف عليها من جهة أخرى.

ولتكتَمل زيارَتكم الاستثنائيّة، لا تنسَوْا ترك رسالَتِكُم الخاصّة الّتي تُعزّز الحُبّ والإيمان على صُخور الجبل، ثمّ المرورَ على المتحف الّذي بناه "ليونارد" بنفسِه.

وإن كُنتم من مُحبّي السيّنما، قد تُسعدُكُم معرفة أنّ هذا المعلم الجَميل قد ظهر في فيلم "إلى البرّية" (Into the Wild) عام 2007، ما جَلَب إلى هذا المعلم المزيد والمزيد من السُيّاح.

لافتة باسم جبل الخلاص
لافتة باسم جبل الخلاص

هل تحمّستم لزيارة "جبل الخلاص"؟

بعدَ أنّ مرّ جبلُ الخلاص بكلّ هذه الصّعاب، لا بُدّ أنّه يستحقّ زيارَتَكم. ونعتقدُ أنّ بعض هذه المعلومات البسيطة سُتفيدُكُم في رِحلَتِكُم القادمة: 

  1. هُناك جولات مَوسميّة دائمة إلى "جبل الخلاص"، وبإمكانِكُم المُشاركة فيها عبر إرسال بريد إلكترونيّ إلى موقع "جبل الخلاص" نفسِه.
  2. يُمكِنُكم التّبرّع بُعلب الطّلاء أيضًا لاستخدامِها في تحسين رُسومات الجبَل.
  3. ارتدوا أحذية رياضيّة مُريحة لتتسلّقوا الجبل دون صعوبات.

نشكرُكم يا قُرّاءَنا على مُطالعة مقال اليوم. هل سَمِعتُم عن جبل الخلاص من قبل؟ أم هذه المرّة الأولى؟ ننتَظِرُ بفارغ الصّبر آراءَكُم وتجاربَكُم في خانة التّعليقات!

شاركوا المقال

كيف وجدتم مقالنا؟

Like Reaction
Like Reaction
Like Reaction
Like Reaction
Like Reaction

أكثر المقالات قراءة