رواندا تفتتح محميّة جيشواتي موكورا أمام السيّاح في ديسمبر

الجمعة ٢٠ نوفمبر - ٢٠٢٠

قرّرت رواندا أن تفتح أمام الزوّار محميّة جيشواتي موكورا التي تمّ إدراجها مؤخرًا في شبكة اليونسكو العالميّة لمحميّات المحيط الحيوي.

rwanda plane
رواندا تعتزم استقبال السيّاح في محميّة جيشواتي موكورا

المحميّة تخلق أملًا في قطاع السياحة

لقد أعطت هذه الخطوة لرواندا أملًا في مضاعفة عائدات السياحة السنويّة إلى 800 مليون دولار بحلول العام 2024. علمًا أن البلاد حريصة على تسريع عمليّة إنعاش قطاع السياحة الذي تضرّر بشدة جرّاء تفشي فيروس كورونا.

قالت رئيسة قسم السياحة في مجلس التنمية في رواندا (RDB) “إنّنا نستعد لاستخدام محميّة جيشواتي موكورا في الأنشطة السياحيّة. ما زلنا في مرحلة الترميم ولكن سيتم فتح المحميّة للسيّاح قبل نهاية العام الحالي”. وأضافت أن التنوّع البيولوجي الذي تتمتّع به المحميّة سيشكّل عامل جذب للسيّاح. وسيساهم ذلك في زيادة العائدات السياحيّة وبالتالي تعزيز الاقتصاد الوطني.  

في العام 2014، تلقّت رواندا 9.5 مليون دولار من مرفق البيئة العالمية (GEF) من خلال البنك الدولي لاستثمارها في استعادة الغابات والتنوع البيولوجي في غابة جيشواتي-موكورا.

ميّزات محميّة المحيط الحيوي

تقع محميّة جيشواتي موكورا في الجزء الشمالي الغربي من البلاد في صدع ألبرتين. تغطي المحميّة مساحة 35.4 كيلومتر مربع. وتشتهر المحميّة على مستوى العالم لكونها منطقة هامّة للتنوع البيولوجي. كما تتميّز بوجود أصناف مهدّدة بالخطر مثل حيوان شمبانزي الشرق والغينون الذهبي. وأظهر مسح حديث للتنوع البيولوجي وجود 492 نوعًا نباتيًا من الأنواع المحليّة و 22 نوعًا من الثدييات.

تشتمل مناطق الجذب في المحميّة على الأنهار والشلالات ومسارات الدراجات داخل الغابة التي تربط المحميّة بمسارات بحيرة كيفو. ومن النشاطات التي يمكن تنفيذها: مشاهدة الحياة البرية  والمشي لمسافات طويلة  ومشاهدة المناظر الطبيعية وممارسة أنشطة المغامرة والرياضة.

لا تنسوا قراءة المزيد من أخبار السفر لمعرفة آخر المستجدّات! شكرًا لحسن المتابعة.

Like Reaction
Like Reaction
Like Reaction
Like Reaction
Like Reaction

مقالات أخرى قد تعجبكم

أكثر المقالات قراءة على الموقع