ليبيريا تُطلِق ناقل وطني جديد “لون ستار اير”

السبت ٣١ أكتوبر - ٢٠٢٠

اِفتتَح الرئيس الليبيري جورج وياه يوم الجمعة ناقلًا وطنيًّا جديدًا “لون ستار إير” (Lone Star Air)، بعد حوالي 30 عامًا من إفلاس شركة الطيران السابقة في البلاد.

و قال ويا في حديثٍ له خلال حفل أُقيم في مطار ليبيريا الدولي، بالقرب من العاصمة مونروفيا، إن شركة الطيران الجديدة “ستُساهم في ربط بلادنا بمنطقتنا وبالعالم”. وتابَع قائلًا “إنه حلمي وأملي وطموحي أن أرى قريبًا “لون ستار إير” (أجنحة ليبيريا)، ترفع علم بلادنا في سماء العديد من الدول”.

وقد صرّحت الحكومة بأن جائحة فيروس كورونا فرضت قيودًا جزئية على الحدود في جميع أنحاء العالم ممّا تسبَّب في تكبُد شركات الطيران خسائر كبيرة. ولكن من خلال هذه المبادرة الجريئة من قِبل الرئيس جورج وياه، فإن ليبيريا تغتنم الفرصة لتُصبح لاعبًا هامًا في مجال الطيران ولاسيما في المنطقة دون الإقليميّة.

plane
ناقل وطني جديد في ليبيريا

خِطط ليبيريا لجذب الزُوّار

من المُتوقّع أنّ إطلاق شركة الطيران الجديدة من قبل الحكومة، سيؤدّي إلى جعل ليبيريا وجهة مفضّلة ومحورًا للطيران في المنطقة.

وتجدر الإشارة إلى أنه في الآونة الأخيرة، وقعت حكومة ليبيريا وشركة “جولد ستار” في غانا شراكةً استراتيجية لإحياء الخطوط الجويّة الوطنيّة للبلاد.

ومن المُقرّر أن تقوم شركة الطيران في البداية برحلات من مونروفيا إلى 11 وجهة في غرب إفريقيا. ومن بين هذه الوجهات: أكرا وأبيدجان وأبوجا وبانجول وبيساو وكوناكري وداكار وفريتاون ولاغوس وواغادوغو وساو تومي.

تهدف الدولة إلى استخدام شركة الطيران كمحرّك للتحوّل الاجتماعي والاقتصادي. وتسعى الدولة أيضًا إلى جذب المزيد من الزوار إلى ليبيريا. كما تُخطّط شركة الطيران أن تُأمّن خدمات منخفضة التكلفة وأن تضع جُلً تركيزها على منظمي الرحلات السياحيّة.

Like Reaction
Like Reaction
Like Reaction
Like Reaction
Like Reaction

مقالات أخرى قد تعجبكم

أكثر المقالات قراءة على الموقع