وسط تفشّي كورونا: مبادئ توجيهية مشتركة للسفر في دول الاتحاد الأوروبي

الأربعاء ١٤ أكتوبر - ٢٠٢٠
مبادئ توجيهية مشتركة للسفر في دول الاتحاد الأوروبي
مبادئ توجيهية مشتركة للسفر في دول الاتحاد الأوروبي

وافقت دول الاتحاد الأوروبي على سلسلة من المبادئ التوجيهية بما في ذلك نظام “إشارات المرور” الذي يهدف إلى تسهيل حرية الحركة وتجنب المزيد من تعطيل السفر خلال جائحة كورونا.

وخلال اجتماع عقد فى لوكسمبورج اتفق مبعوثو الدول الاعضاء ال27 على اسلوب مشترك للقيود المفروضة على السفر لمساعدة المواطنين والعمال للحصول على مزيد من التوضيحات حول كيفية عبورهم عبر القارة.

وفي مارس/آذار، أغلقت عدة دول في الاتحاد الأوروبي حدودها على عجل في محاولةٍ لوقف انتشار الفيروس، على الرغم من أن اتفاق شنغن للاتحاد الأوروبي يسمح للمقيمين بالتنقل بحرية بين البلدان من دون تأشيرات. وقد اعاق هذا الاجراء حركة مرور الأشخاص والمعدات الطبية.

 لذلك اتّفقت الدول الأعضاء على تقديم بيانات عن الفيروس إلى المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض ومكافحتها، الذي سينشر خريطة أسبوعية لتصنيف المناطق وفقاً لشدة تفشي الفيروس بحسب الألوان الخضراء، البرتقاليّة والحمراء الأكثر خطورة.

الحركة لن تُقَيَّد…كيف؟

اتفقت الدول الأعضاء على أنه لا ينبغي لها أن تقيد حرية حركة الأشخاص المسافرين من المناطق الخضراء أو إليها. ولكن حكومات الاتحاد الأوروبي الوطنية ستواصل وضع قيودها الخاصة مثل الحجر الصحي أو الاختبارات الإلزامية عند وصول الأشخاص القادمين من المناطق البرتقالية أو الحمراء.

وسيتم تصنيف المنطقة على أنها خضراء إذا كان معدل الفحوصات الإيجابية أقل من 4٪. وبموجب المعايير التي تم اتّباعها فإن معظم مناطق الاتحاد الاوروبي ستكون اما حمراء او برتقالية.

هذا الاتفاق يجنّب اغلاق الحدود ويفرض اقلّ إجراءات ومعايير الوقاية! شكراً للمتابعة، اختاروا الوجهة الأكثر أماناً!

مقالات أخرى قد تعجبكم

أكثر المقالات قراءة على الموقع