متحف جيبلي: تعالوا لِنَزُر مدينة ديزني... بِنُسختِها اليابانية

شاركوا المقال

هل تُحبّون فيلمَي الكرتون "Spirited Away" أو "My Neighbor Totoro" وتودّون الدّخول إلى عالمِهما السّاحر؟

تمتلك أفلام الكرتون والإنمي مكانة خاصّة في قلب الشّعب اليابانيّ، وقد نجحَت هذه الأعمال في أن تجتاز الحدود المحلّية وتقطع تذكرة الشُّهرة إلى العالم.

وإذا كُنتم تُشاركون هذا الشّغف السّينمائيّ مع الملايين حول العالم، يُمكنِكُم زيارة "متحف جيبلي" في اليابان لتكتشفوا أسرار صُنع أفلامِكُم المُفضّلة وتشعروا أنّكُم شخصيّات داخِلها!

ما هو "متحف جيبلي"؟

في ضواحي العاصمة اليابانيّة طوكيو، وبالتّحديد في مدينة ميتاكا، يقعُ متحفٌ رائع وغريب الأطوار يُدعى "مُتحف جيبلي".

إنّ هذا المتحف هو عبارة عن مساحة مُخصّصة لأفلام الرّسوم المُتحرّكة والفُنون، وهو تابِع لأحد أشهر الاستديوهات الفنّيّة في اليابان.

يُعدّ "متحف جيبلي" واحدًا من الأماكن المُفضّلة لهُواة الإنمي والأفلام، واجتمَع على حُبّه السُيّاح والسُكّان المحليّون. تابعوا المُطالعة لتُشاهدوا – بمُساعدة كلماتِنا – ما في داخِل المتحف من عناصر سينمائيّة ونشاطات لا تُفوَّت!

عالم الرّسوم المُتحرّكة

عندما تخطون الخطوة الأولى إلى متحف جيبلي، ستدخلون رسميًا عالمًا شاملًا من أفلام الرّسوم المُتحرّكة التي أنتَجها استوديو جيبلي.

إنّ المتحف أشبه بقصر مُتعدّد الطّوابق، وهو مليئ بالانعطافات والأبواب الصّغيرة والسّلالم المُتعرّجة، ما يُجسّد العوالم المُعقّدة لأفلامِ جيبلي السّاحرة.

صُمّم المتحف أيضًا ليَحتوِي على عناصرَ ترمز إلى كواليس عمليّة صُنع الأفلام، كأنابيب الطّلاء وأقلام الرّصاص والتّماثيل وغيرِها من الأدوات.

إنّ جُدران المتحف مُغطّاة بالفنون الجميلة، وهي تبدو كأنّها خلفيّات حقيقيّة لأفلام الإنمي المُنتجة، كما تنتَشر في أرجاء المتحف صور وتماثيل بالحجم الطّبيعي لشخصيّات الأفلام الشّهيرة، مِنها الرّوبوت من فيلم "Castle in the Sky" وحافلة القط الكبير من فيلم "My Neighbor Totoro".

تجربة سينمائيّة – يابانيّة بامتياز

إنّ اسم الاستوديو والمتحف "جيبلي" يَعني في الإيطاليّة "رياح الصّحراء الحارّة"، فقد كان يأمل مُؤسّسُها أن يحمِلا رِياح التّغيير إلى قطاع صَناعة الرّسوم المُتحرّكة.

والمتحف – بتجربتِه وعروضِه الغنيّة – حمَل فعلًا رياح التّجديد للمنطَقة، فقد جذبَ السُيّاح ومُحبّي الأفلام لمُمارسة النّشاطات المُتنوّعة.

يعرض الطّابق الأوّل من المتحف تاريخ صنع الرُّسوم المُتحرّكة وتقنيّاتِها، ويحتوَي أيضًا على مسرحٍ مُبهِج صغير يُمكّن الزّوار من مُشاهدة أفلام قصيرة حصريّة للمتحف.

أمّا الطّابق الثّاني، فيمنَح الزُوّار فُرصة التّجوُّل في المعارِض التّصويريّة، ويستطيع الأطفال الّذين تقلّ أعمارُهم عن 12 عامًا من لمسِ شخصيّاتِهم المُفضّلة واللّعب معَها.

يضمّ المتحف مقهى يُشبه بتفاصيلِه هويّة المتحَف الفنّيّة، ومنطقة للعب الأطفال، وحديقة لطيفة على السّطح، ومحلًا لبيع الهدايا للرّاغبين في شِراء ذكرى تُخلّد هذه الزّيارة. 

كيف أصل إلى متحف جيبلي؟

نحن نعلَم أنّ هذا المتحف قد جذب اهتمامَكُم من الآن، خاصّة إذا كنتُم من مُحبّي الأفلام، ولكن انتبهوا إلى أنّ زيارتَه تطلّب بعضًا من التّخطيط المُسبق. إليكُم بعض المعلومات المُفيدة:

  1. إنّ تذاكر الدّخول محدودة للغاية، وتُطرح للبَيع على الإنترنت، لذا من الأفضل أن تُحاولوا حجزَها قبل شهرٍ على الأقلّ.
  2. لا يُسمح بالتّصوير داخل المتحف.
  3. يُغلق المتحف أبوابَه أيّام الثُّلاثاء عادة، ويفتحُها في الأيّام الأخرى من السّاعة العاشِرة صباحًا وحتّى السّادسة مساءً.

شكرًا لزيارتكم موقع شنطة سفر! ما رأيكُم بهذا المتحف الغَريب؟ وهل أنتم من المُعجَبين بالمتاحِف الخارِجة عن المألوف أم تُفضّلون المَتاحِف التّقليديّة؟ شارِكونا آراءَكم، فنحن مُتشوّقون لقراءتِها.

شاركوا المقال

كيف وجدتم مقالنا؟

Like Reaction
Like Reaction
Like Reaction
Like Reaction
Like Reaction

أكثر المقالات قراءة