صناعة السّفر تواجه أزمة كورونا...ومستقبل السياحة إلى ألمانيا يبشّر خيراً!

الأحد ١٠ يناير - ٢٠٢١

تعرضت صناعة السفر لضغط شديد منذ بداية جائحة فيروس كورونا. مستقبل السياحة الوافدة إلى ألمانيا يخبئ الكثير من الخفايا الإيجابيّة.

ألمانيا الوجهة الأكثر أمانًا في جميع أنحاء العالم
ألمانيا الوجهة الأكثر أمانًا في جميع أنحاء العالم

توقّعات منظمة السياحة العالمية

تتوقع منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة أن ينخفض ​​عدد الوافدين الدوليين بنسبة تتراوح بين 60 و 80 في المائة هذا العام. في جميع أنحاء العالم، يُنظر إلى ألمانيا على أنها أدارت الأزمة بشكل جيد نسبيًا. ستستغرق أنماط السفر بعض الوقت للتعافي، حتى لو نجح إدخال اللقاحات. وتحتاج إلى إعادة بناء قدرة شركات الطيران والفنادق تدريجياً. وتتوقّع المنظمة أنّ مرحلة التعافي ستستمر على الأقل حتى نهاية عام 2023 ، وفقًا لآخر نتائج المحللين. سوف يتعافى السفر إلى ألمانيا بسرعة أكبر من أسواقنا الخارجية.

ألمانيا وجهة السفر الأكثر أمانًا؟

تظهر الدراسات التي أجراها معهد أبحاث السوق، أن الرغبة في السفر إلى الخارج قد زادت بشكل كبير في العديد من البلدان على مدار هذا العام.  ثم هناك أسباب تجعل ألمانيا تبرز كوجهة سفر. على سبيل المثال، أكد مؤشر Nation Brands Index (NBI) لعام 2020 الصورة الممتازة لألمانيا. المسح شمل 20 دولة في الفترة ما بين 7 يوليو و 31 أغسطس، أي في خضم الوباء. وأظهرت الدراسات الاستقصائية الدولية أن ألمانيا تعتبر وجهة السفر الأكثر أمانًا في جميع أنحاء العالم عندما يتعلق الأمر بخطر الإصابة بفيروس كورونا.

شكراً لمتابعتكم الدّائمة، نأمل أن تكونوا قد استمتعتم بالخبر.

مقالات أخرى قد تعجبكم

أكثر المقالات قراءة على الموقع